الرئيسية / العلاقة الحميمة / كيف تثير المرأة جنسيا : دليل متكامل للرجل في كيفية اثارة زوجته جنسيا
كيف تثير المرأة جنسيا :  دليل متكامل للرجل في كيفية اثارة زوجته جنسيا
كيفية اثارةالمرأة: كيف تثير المرأة جنسياً

كيف تثير المرأة جنسيا : دليل متكامل للرجل في كيفية اثارة زوجته جنسيا

اولا هذا المقال الطويل عبارة عن دليل متكامل لكل رجل في كيفية اثارة زوجته جنسيا وصولا الى مرحلة الشبق والرضا الجنسي الكامل, وفي هذا الحديث قد يرى البعض منكم تجاوز اذا نظر الى الموضوع من ناحية اخلاقية ولكن ونحن بصدد الحديث في امر كهذا يجب ان نشير الى ان تمام العلاقة الجنسية بشكل ممتع وصحيح بين الزوجين ضمانة لاستمرار العلاقة الزوجية في امان واستقرار. اذن الامر مهم ويستحق, والتجاوز في نطاق الجرأة المطلوبة احيانا لاقتحام ما يخجل منه المجتمع ويتحدث فيه وينشغل به في الخفاء. كل ما سنفعله ان نجعل ما يدور في الخفاء والظلام مباحا ومثارا للتفكير بشكل علمي منضبط. وحرصا على ان يكون المقال موجها بشكل سليم نؤكد انه للكبار فقط.

طبيعة المرأة الجنسية

تختلف طبيعة المرأة العاطفية والجنسية كثيرا عن طبيعة الرجل. الرجل يهتاج شعوريا ووجدانيا بشكل منفصل عن اهتياجه جنسيا, وطبيعته الجنسية ملحة تحتاج الى الانطلاق وقت اثارتها. المرأة تهتاج جنسيا بشكل متسق مع اثارتها شعوريا ووجدانيا, وطبيعتها الجنسية متدرجة ومتصاعدة حسب مقدار اثارتها واحساسها بالرجل الذي ينام في احضانها الدافئة. المرأة تحتاج للمسات والاحتكاكات في اجزاء جسمها الحساسة, ولكنها تحتاج ايضا للحضن الدافئ الصادق وكلمات الحب الرقيقة والاحساس بالامان والاطمئنان للرجل الذي يمارس الحب معها. المرأة تنتظر المقدمات للعملية الجنسية اكثر من انتظارها للعملية الجنسية نفسها, وذلك لان مقدمات الجنس دائما ممتعة اكثر للمرأة فهي تشتاق للكلمات المثيرة حتى ولو كانت جريئة وغير مقبولة في الاوقات العادية كأن يتغزل الرجل في جمال صدرها او شياكة ملابسها, او يحتك بها وهي تقوم بأعمال منزلية بشكل رقيق فيه مداعبة واثارة في نفس الوقت. تنتظر المرأة الاشياء غير التقليدية في هذه المقدمات, تنتظر ان يدخل عليها الرجل مثلا وهي تحت الدش في الحمام ليستحم معها, او يلامس جسدها الناعم ويثيرها, تنتظر الحضن البسيط, والقبلات العميقة. الرجل الذكي هو من يستطيع ان يتمالك اعصابه ويملك نفسه بحيث يطيل هذه الحركات اطول فترة قبل كل مرة يمارس فيها الجنس مع زوجته. وبقدر ما يستطيع فعل ذلك سيحصل على متعة اكبر, وستحصل زوجته على متعة اكبر.

تجنب الادوية والمقويات الجنسية والمخدرات

نقطة مهمة جدا ان تدرك ان كل مخدر تتناوله لن يؤدي الى شئ الا مجرد الوهم بشئ غير حقيقي ستشعر به انت وحدك. بمعني انك اذا تناولت مخدر ما في صورة قرص او كبسولة علاج او شربته في سيجارة دخان او بأي وسيلة سيكون تأثيره عليك انت وحدك. ستشعر بالسعادة الوهمية انت وحدك, وشريكتك لن تبدي لك الا ما تحب وهي لا تشعر حقيقة بما انت تراه لانك مغيب وغير مدرك لما فعلته. المخدر يعطل او يبطئ من وصول الاشارة العصبية الحسية من العضو الجنسي الى المخ, وبالتالي هو يبطئ من عملية الاحساس بالمتعة الجنسية, فيشعر الرجل وكأنه اطال العملية الجنسية نتيجة قوة اكتسبها من المخدر, وهذا مجرد وهم. ما تشعر به المرأة في هذه الحالة انها لا ترضي الزوج لانه لا يشاركها الاحساس المتصاعد الطبيعي, هي تري تمثال لا يشعر بسهولة, بطئ في الاحساس باللمسات والقبل والحركات المثيرة.

اما الادوية المقوية جنسيا التي يستخدمها الرجال مثل الفياجرا والكاميجرا والسيالس وغيرها من الادوية, والمقويات الطبيعية من عطارة وانواع من الاطعمة يظن البعض ان لها دور في زيادة القوة الجنسية مثل الاسماك البحرية والقشريات مثل الجمبري والاستاكوزا والكابوريا. كل هذه الاشياء مهمة لكن لا تتعدي في اهميتها ودورها الذي انت في حاجة اليه كرجل الا بنسبة 10% فقط. اما 90% من الاساسيات التي تحتاج اليها بشدة هو القدرة الكبيرة على التعبير عن مشاعرك واحساسك واثارتك للزوجة. الرجل يجد صعوبة بطبيعة تكوينه الفطري في التعبير عن مشاعره عموما, لذلك الامر يحتاج لتدريب, المرأة يثيرها الكلام في بعض الاحيان اكثر من الحركة, وتحب ان تتهيأ نفسيا للجنس وتبادل الحب لا ان تفاجئ برغبتك فيه بشكل خاطف. هي لا تهوي الخطف فاللذة لها وجود في حياتها تحب ان تقتنصها معك في اطول وقت, لا تحب ان اثارة الزوجةتشعر انها اداة لحصولك انت على المتعة وتتركها. هي تحتاج الى المشاركة وتبادل الرغبة والشعور معك. هي لديها الاستعداد الدائم للعطاء, ولكنها تحتاج وتنتظر عطاءك انت ايضا فلا تبخل عليها بما هي ترغب فيه, ستعطيك اكثر مما انت تتمناه منها.

دعوة على العشاء

من الجميل ان تدعو زوجتك على العشاء معا في مكان جميل في المدينة. لا ندعوك الى فعل ذلك في كل يوم ولا في كل مرة تحب ان تمارس فيها الجنس. نحن ندعوك لفعل ذلك على فترات بشكل طبيعي كسرا للروتين, وتقربا من حبيبتك وزوجتك, وتغذية احساسها بقربك منها واحساسك بما هي في حاجة اليه. هي لا تريد منك شيئا ماديا بل تحتاج الى مزيد من الدفئ في العلاقة بينكما. تريد اهتمامك وحنانك الظاهر يغمرها في كل حين, ولاننا نعمل في دوامة لا ترحم اخرج من دوامة الوقت لتخطف ساعات سعيدة معها كل حين. ستجد نتيجة ذلك راحة وسعادة في البيت وخاصة في غرفة النوم واثناء ممارسة الجنس معها, لانك ببساطة هيأتها نفسيا لذلك. وننصح كل رجل ان يهمس في اذن زوجته في ليلة كهذه بانه يرغبها ويحب ان ينام الليلة في حضنها وبين ارجلها. هذه الكلمات ستهيأ زوجتك لليلة تمارس فيها الجنس معك, هي تحب هذه الحالة التي تستعد فيها نفسيا لذلك قبل ان يحدث.

جسم المرأة … كيف تشعر به ؟

جسم المرأة في علوم الطب التشريحي يختلف تماما عن جسم الرجل. هما يشتركان في الاشياء الاساسية بكل تأكيد فهم نفس واحدة خلق الله منها زوجها. الاختلاف في النواحي الجنسية واضح مظهريا وعضويا ونفسيا. من الناحية المظهرية فالمرأة لديها عضو البظر هو المعادل الطبيعي الانثوي للقضيب في الرجل, وللعلم في حالة اثارة المرأة يحدث نوع من التمدد في نسيج هذا البظر اشبه بعملية التمدد التي تحدث جسم المرأة ... كيف تشعر به ؟في قضيب الرجل. المرأة تتميز بوجود عضو كامل اسفل البطن مهيأ تماما لعملية الممارسة الجنسية الممتعة وهو المهبل, والرحم. والرحم هو التجويف الذي يتم على حوافه الخارجية عملية الممارسة الجنسية, وعلى اطرافه العليا تحدث عملية التلقيح والاخصاب للبويضة العالقة في الانابيب, وداخله نفسه ينمو الجنين ويتعلق بجدار الرحم العلوي حتي ينضج ويأتي وقت الولادة فتدفعه عضلات الرحم للخروج من قناة المهبل الى فتحة المهبل الى الوجود في هذا العالم الذي نحيا فيه. بالاضافة الى الاعضاء الجنسية السفلية عند المرأة , هناك اعضاء لها دور جنسي كبير واهميتها الاكبر في عملية اثارة المرأة على رأسها الثديين, وخصوصا منطقة الحلمات الحساسة جدا, والشفتين ايضا وحلمة الاذن, والرقبة من اسفل الاذن, والقدمين في اجزاء الفخذين. كل هذه اجزاء حساسة غنية للغاية باعصاب حسية تنقل كل لمسة الى مراكز الاحساس والاثارة بالمخ فتستجيب الانثي بكل جوارحها لهذه الاثارة. ومن الناحية النفسية فكما تحدثنا اعلاه في المقال ان المرأة تحتاج طبعا للجنس ولكن بشكل لا ينفصل عن احتياجها للمشاعر الدافئة والاحساس بالحب. هي تبحث عن الامان العاطفي قبل الاشباع الجنسي وبشكل لا ينفصل عنه.

الثقافة الجنسية ضرورة

المعرفة بأصول الممارسة الجنسية ومقدماتها شئ من الضرورة ان يهتم الانسان ان يتعرف عليه. انت تتربي وانت صغير على كيفية الطعام وكيف تشرب لترتوي, وفي مجتمعات كثيرة هناك برامج تعليمية تعطي الصبية والبنات فكرة عن الجنس منذ الصغر حتى تنمو ثقافتهم الجنسية على المعلومات الصحيحة ولا يتركوا ليبحثوا بانفسهم عن المعلومات الخاطئة التي تودي بهم في شراك مشاكل كثيرة منها الشذوذ الجنسي, والجهل الجنسي, وضحالة الثقافة الجنسية والتي تؤدي كلها الى تشكيل خطر كبير على استقرار العلاقات الزوجية بدلا من ثباتها واستقرارها. هنا جدير بالذكر ان نحذر من متابعة الافلام الجنسية على شبكات الانترنت وشبكات التلفاز والقنوات الفضائية الاوروبية التي تقدم افلاما ومواد ثقافية جنسية غير حقيقية مزيفة للحقائق بكل اسف. تعطي فكرة عن عملية الجنس غير حقيقية وتتنافي مع الاصول الصحيحة للعملية وتفرغ مضمونها تماما. تقدمها على انها عملية حيوية تارة وعملية ممارسة حيوانية تارة اخرى, عملية اثبات لمستوي القوة المفرطة والفحولة, او الانوثة الطاغية. كل هذا عبث ولا يمت للحقيقة بشئ. الافضل الابتعاد عن هذه الاشياء تماما ليس بسبب اخلاقي ولكن بسبب الاشياء التي قدمناها الان.

الروتين والعلاقة الجنسيةالتجديد عامل مهم

الجنس فن يجب ان يفعله الرجل مع المرأة بحب واتقان. الروتين اذا اقترب من هذه العلاقة سيفسدها ويقلل من روعتها ومتعتها لكلا الطرفين, لذلك ينصح المتخصصون كلا الطرفين بالتجديد في كل شئ يفعلونه سويا ابتداء من الروتين الحياتي اليومي العادي. تجديد نمط الحياة مهم, تجديد اماكن قطع الاثاث في البيت مهم,  تغيير البيت نفسه احيانا امر مطلوب اذا كان ذلك في الاستطاعة. هذا التغيير في نمط الحياة سيكسر الروتين الممل الذي يفقد الاشياء الجميلة بهجتها والاشتياق اليها. التجديد يشمل احيانا ان تحصل الزوجة على اجازة من الزوج لمدة محددة تذهب لاهلها مثلا في اجازة يسميها الغرب “اجازة زوجية” يبتعد فيها الزوجين عن بعضهما ليشتاقا الى بعض مرة اخري بشكل اكبر وهذا اراه مطلوب وهو طريقة اخرى لكسر الروتين.

اما التجديد في طريقة ممارسة الجنس فهي مهمة جدا. يعني لا ينصح بممارسة الجنس في غرفة النوم فقط خصوصا اذا اتاحت لنا الظروف ان نمارسه في غرف اخرى او في الحمام مثلا, لما لا؟ حتي لو بدا الامر غريبا فهو غريبا فقط لانك لم تفكر فيه ولم تجربه لكن لو فكرت لحظة ستجد انه امر عادي جدا ولا غرابة فيه لكن تأثيره كبير في تجديد العلاقة وتدفقها واستمرارها. التجديد ايضا مهم في تغيير وضعيات الممارسة الجنسية, فهناك ازواج لا ينامون الا في الوضع التقليدي ان تنام الزوجة على ظهرها وتفتح ارجلها لينام اعلاها الرجل ويدخل قضيبه في فتحة المهبل ويبدأ الحركة وممارسة الجنس. اعلم ان هذا الوضع هو افضل الاوضاع لاحداث الحمل, وهو اسهل الاوضاع للمرأة وللرجل لكن هناك اوضاع اخري مثيرة وممتعة مثل وضع الفارسة وفيه تقعد المرأة اعلى الزوج وتدخل قضيبه فيها وتتحرك اعلى واسفل وهو وضع ممتع للغاية لانه يسمح بوصول القضيب الى

اثارة الزوجة  طريقة مداعبة المرأة لاثارتهااعمق اجزاء المهبل ليلامس جدار الرحم, ويسمح بالضغط بشكل اقوي على منطقة الجي سبوت. وهناك الوضع الخلفي “الفرنساوي” وهو وضع شهير يقوم الزوج بادخال القضيب بفتحة المهبل للزوجة وهي مستديرة ومتضجعة وتواجه الزوج بظهرها, او تنام بوضع ما بحيث تفتح بين رجليها قليلا, وغيرها اوضاع اخرى كثيرة والتغيير بينها ضروري لتجديد العملية الجنسية بحيث لا يحدث ملل من اي نوع.

اثارة الزوجة : طريقة مداعبة المرأة لاثارتها

طريقة المداعبة الجنسية للمرأة تحتاج لنوع من الدلع والرقة, لا الغلظة والاندفاع. هي لحظات تنأي تماما عن الزمن وعن الاستعجال. تحتاج الى الرفق والهدوء والاطمئنان والاثارة والسخونة في ان واحد. اقترب من زوجتك واشعرها بوجودك وبانك معها وليس مشغولا بأي شئ خارج الغرفة اطلاقا مهما كانت درجة اهميته. اهتم بتقبيلها بعمق , اقبض على شفاها في شفاك واغمرها بقبلات عميقة ساخنة. قبلها في الرقبة وحلمات الاذن واهمس لها بكلمات جريئة وقد تكون وقحة تتسبب في اثارتها. وهي مستلقية على السرير ابدأ بتقبيل اجزاء جسمها الناعم, اشعرها كأنك تعيد اكتشاف جسمها من جديد. عبر لها عن اعجابك بجمالها وحسنها فهي تحتاج هذه الثقة. المس بيديك بالراحة حلمات ثدييهها وادعك حولهما برفق فهي مثيرة لها جدا. انتصاب الحلمتين بقوة دليل على اثارة الزوجة واستعدادها للجنس. افرك بيديك البظر في اعلى المهبل فهو مثير جدا لها.اجعلها تطلب منك بداية الايلاج وممارسة الجنس اما بالقول او بنظرات العينين. وهنا ابدأ في ممارسة الجنس معها واستمتعوا سويا بجولات جنسية مليئة بالاثارة والحب.

عن المشرف العام

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

5 × four =

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

إلى الأعلى